ReadSpeaker Send Email
أمانة منطقة الرياض تجند إمكاناتها استعداداً لموسم السيول

​أكملت أمانة منطقة الرياض استعداداتها لموسم الأمطار من خلال خطة متكاملة وسط إمكانات بشرية وآلية عالية تدعمها منظومة تقنية متكاملة.


وتتضمن خطة أمانة الرياض تجنيد أكثر من (2000) مهندس ومراقب وعامل مزودين بأكثر من (600) معدة لنزح مياه الأمطار لمباشرة جميع مواقع التجمعات فور هطول الأمطار، كما تضمنت خطة الطوارئ مسؤوليات وواجبات كل الجهات المشاركة أثناء هطول الأمطار وعمليات التنسيق مع كل من: الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، والدفاع المدني، والشرطة، والدوريات الأمنية، وهيئة الأرصاد وحماية البيئة، والمرور، ووزارة النقل، وشركة المياه الوطنية، والشركة السعودية للكهرباء.


وأكدت أمانة الرياض أن موسم الأمطار من المواسم التي لها أولويات في أعمال الأمانة سواء في مشروعات التنفيذ أو أعمال الصيانة المتواصلة.


وتنفذ أمانة الرياض قبل بداية موسم الأمطار حملة مكثفة لأعمال صيانة عناصر شبكة السيول في المدينة وفي الأنفاق التابعة للأمانة تشمل إزالة التعديات على الشبكة وصيانة عناصر شبكة السيول في الشوارع الرئيسة والمواقع الحرجة وتهذيب وتنظيف مخارج شبكة السيول وذلك ضمن خطتها السنوية في ظل توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز، وبمتابعة مباشرة من معالي أمين منطقة الرياض م. إبراهيم بن محمد السلطان لدعم مسيرة الخدمات البلدية والتنموية في العاصمة.


ويستقبل مركز طوارئ الأمانة (940) وعلى مدار الساعة كافة أنواع البلاغات الواردة إليه ويتعامل معها وفق آلية محددة مشتملة على البلاغات الخاصة بالأمطار، حيث يتم التعامل معها من خلال نظام الرد الآلي والفاكس والإيميل ورسائل الجوال والموقع الإلكتروني ومن خلال تطبيق (صور وأرسل) وتويتر ويتم التواصل مع القائمين على العمل الميداني لمتابعة سير العمل في مواقع تجمعات المياه.


كما أنشأت أمانة منطقة الرياض «مركز المراقبة والتحكم» لمراقبة الأنفاق خلال موسم الأمطار باستخدام نظام «اسكادا» وذلك انطلاقاً من خططها التطويرية، حيث يتميز النظام بمراقبة مستويات المياه داخل الخزانات التجميعية وإمكانية تشغيل المضخات الغاطسة عن بُعد، وكذلك تأمين الطاقة الاحتياطية لتشغيل الإنارة والمضخات في حال انقطاع التيار عند أي عطل -لا سمح الله-.


وحرصاً من أمانة منطقة الرياض على المحافظة على سلامة ساكني مدينة الرياض وزوارها أطلقت تطبيق «حاذر» والذي يقدم معلومات لسكان المدينة عن المواقع الحرجة في مدينة الرياض والإرشاد إلى طرق بديلة أثناء مواسم هطول الأمطار، كما يتيح التطبيق للمستخدمين معرفة حالة الطقس والمسارات والتقاطعات الحرجة التي يتجمع فيها المياه أثناء هطول الأمطار لتجنبها، إضافة إلى إمكانية (تتبع/تصفح) المواقع الحرجة القريبة من المستخدم وإشعاره صوتيا أو اهتزازيا، كما يمكن للمستخدم الإبلاغ عن المواقع الحرجة باستخدام أجهزة الجوال التي تدعم تقنية تحديد المواقع (GPS) أو 3G و4G.

 


05/03/1439 جريدة الرياض
أخر تاريخ للتعديل: 05/03/1439 10:03 ص