ReadSpeaker Send Email
أمانة الرياض تبدأ أعمال إعادة إنشاء نفق طريق العليا مع طريق الملك سعود.. السبت

​تبدأ أمانة منطقة الرياض بعد غد السبت، وبالتنسيق مع مرور منطقة الرياض، تنفيذ أعمال إعادة إنشاء نفق طريق العليا مع طريق الملك سعود، وقد أنهت الأمانة والمرور تحويل الحركة المرورية للشوارع البديلة في المنطقة المحيطة بالنفق.


وتشمل الأعمال لنفق تقاطع طريق العليا مع طريق الملك سعود إعادة إنشاء النفق بالكامل للأجزاء الإنشائية والميكانيكية والكهربائية، حيث سيتم إنشاء جدران على أساسات عميقة ومسلحة واستبدال البلاطة الخراسانية القديمة بأخرى مسبقة الشد.


كما سيتم رفع كفاءات التصريف لمياه الأمطار بالنفق من خلال رفع استبدال المضخات بأخرى ذات كفاءة أعلى وتحسين شبكة تصريف مياه الأمطار من خلال عمل قنوات تصريف بجوار جدران النفق من الداخل مزودة بجريلات وأغطية شبكية لتصريف المياه ومناهل تجميع وعمل شبكة تصريف لطرق الخدمة على جانبي النفق.


إضافة إلى تركيب الإضاءة الصديقة للبيئة وذات الكفاءة العالية وربطها بمركز المراقبة والتحكم بأمانة الرياض، كما تشمل الأعمال الأساسية للنفق تطوير التقاطع من تعديل الأرصفة لزيادة انسيابية الحركة وتوسعة مسار الدوران بحيث تكون الحركة المرورية حرة من دون توقف للمركبات.


الانتهاء من تنفيذ المشروع قبل بداية العام الدراسي


وحرصت أمانة منطقة الرياض على أن تبدأ أعمال تنفيذ إنشاء النفق مع بدء الإجازة الصيفية وهو الأمر الذي يرفع عن مستخدمي الطريق معاناة الاختناقات المرورية عند ذهابهم وعودتهم إلى أعمالهم.


وناشدت أمانة الرياض قائدي السيارات بأهمية الالتزام بإرشادات وتعليمات السلامة المرورية الهادفة إلى رفع مستوى انسيابية حركة السير على طريق يشهد حركة مرورية نشطة خاصة في أوقات الذروة حيث تشهد الأحياء القريبة من النفق وجود العديد من الجهات الحكومية والسكنية والمدارس.


وأكدت أمانة منطقة الرياض حرصها على الانتهاء من تنفيذ المشروع قبل بداية العام الدراسي المقبل.


 


إنجاز إعادة إنشاء ثلاثة أنفـاق في زمـن قيـاسـي


وكانت أمانة منطقة الرياض قد أنهت في العام 1437 إعادة إنشاء نفق تقاطع طريق الملك سعود مع شارع الناصرية في فترة قياسية (105) أيام.


كما أنجزت في العام نفسه إعادة إنشاء نفق تقاطع طريق الملك سعود مع طريق الملك خالد في (105) أيام.


وفِي العام 1438 أعادت أمانة منطقة الرياض إنشاء نفق تقاطع طريق الملك سعود مع طريق الأمير عبدالعزيز بن مساعد بن جلوي «الضباب» بطول 900 متر، وذلك في مدة قياسية (84) يوماً منذ بدء الأعمال.

01/09/1439 جريدة الرياض
أخر تاريخ للتعديل: 02/09/1439 11:51 ص